الرجيمالسعرات الحرارية

نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية و خطوطه العريضة

يتأتى كل نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية بتناول طعام أقل، و استهلاك عدد أقل من السعرات الحرارية، هي المفتاح الأول لأي رجيم ناجح،  لذلك هل تريد أن تفقد كيلوغرامات إضافية؟  إن نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية، هو الطريق التي سوف تساعدك بنجاح على فقدان الوزن بسرعة كبيرة، وذلك من خلال فرض مبادئ تغذية جذرية و لكن تقديم نتائج استثنائية ستسلمسها في المستقبل مع الحرص على الصبر و الاستشارة الطبية من الخبراء، و مدربي الأنشطة البدنية.

تفاصيل نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية

هذا النظام الغذائي المعروف أيضا باسم “حمية حرق الدهون”، يقوم على تقييد السعرات الحرارية، و يتأتى عبر اعتماد رجيم للحد من استهلاك الطاقة، بما في ذلك حرق الدهون و السكريات، و من خلال الحد من هذه المآخذ، فإن الجسم سوف يضطر إلى السحب من احتياطاته، و ترسبات الدهون لاستخدامها كوقود الطاقة.

كيف يتعامل الجسم مع السعرات الحرارية؟

غرام واحد من الدهون ينتج تسع سعرات حرارية.

غرام واحد من البروتين ينتج أربع سعرات حرارية.

غرام واحد من الكاربوهيدرات ينتج أربع سعرات حرارية.

غرام واحد من الكحول ينتج سبع سعرات حرارية.

يخزن الجسم ما نسبته  97% من الدهون.

يحتفط بما نسبته 75% من البروتينات.

يبقي على مانسبته 75% من الكحول.

يخزن مانسبته  82% من السكريات.

كيف يدير هذا الرجيم السعرات الحرارية؟

يستقر الوزن عندما تتساوى السعرات الحرارية المستقبلة بشكل يومي مع السعرات الحرارية التي أنفقت، و عليه فإن النظام الغذائي منخفض السعرات الحرارية، يدير كمية من السعرات الحرارية أقل من مجموع تلك التي أنفقت، و هو يقوم على كمية يومية تتراوح بين 1000 و 1500 كالوري، كافية إذا أخذنا بعين الاعتبار أن البالغين يحتاجون إلى ما يعادل 2000 كالوري يوميا للحفاظ على وزنهم و البقاء في صحة جيدة مع الرضى.

و أمام السعي لانقاص الوزن، الحل سيكون هو تناول طعام أقل و لكن قبل كل شيء تناول كميات أقل من الدهون و أقل حلاوة، و يتم وضع النظام الغذائي منخفض السعرات الحرارية على هذين المبدأين، و للحد من أو حتى قمع استهلاك السكريات و الدهون.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *