أكلات رجيم

الفشار و الرجيم لانقاص الوزن عبر وجبة خفيفة ضمن نظام غذائي متكامل

الفشار و الرجيم باعتباره جزء من نظام غدائي، تحتوي بعض مكوناته على هذه الوجبة خفيفة صحية إذا كنت تحاول انقاص الوزن، لأنه غني بالألياف ومنخفض  السعرات الحرارية مقارنة مع معظم الأطعمة الخفيفة، ولكن إذا قمت طبخه مع الدهون، قد تحصل على مزيد من السعرات الحرارية مما كنت قد تتوقعه.

ويبقى تناوله ليس أمرا سيئا، بل يمكن أن يأكل في اللمجة كوجبة خفيفة أو بين وجبتين رئيستين، ويمكن أيضا أن يكون وجبة  للحصول على بعض المجموعات الغذائية التي قد تفتقدها في وجبات أخرى، لأن بعض الوجبات الخفيفة مثل الفشار، هي أفضل من غيرها، و يعتبر أفضل الوجبات الخفيفة لتناول طعام منخفض السعرات الحرارية.

الفشار وجبة خفيفة منخفضة السعرات الحرارية

الفشار يحتوي على عدد قليل من السعرات الحرارية، لأن 100 غرام من الفشار تمثل وعاء كبير وتقدم 365 سعرة حرارية فقط.

ويؤكل الفشار بلطف حبة وراء حبة، وبالتالي فإنه يجعل من الممكن الوصول إلى عتبة الشبع بسرعة إلى حد ما، وهذا هو السبب في أن الفشار و الرجيم يشكلان ثنائيا مثيرا للاهتمام كجزء من اتباع نظام غذائي.

الفشار غني بالألياف

الذرة هي الحبوب الكاملة غير متحولة، تجلب تركيز مثيرا للاهتمام من الألياف، بحيث 100 غرام من الفشار تحتوي على 13 غراما، والألياف تسمح بالعبور الجيد في الأمعاء، وتنظم السكر في الدم، و تسمح بانخفاض في نسبة الكولسترول السيئ. كما أنها تحد من تخزين السكر الزائد في شكل دهون في الجسم، ولذلك الفشار و الرجيم فرصة للتخسيس.

الفشار غني بمضادات الأكسدة

يحتوي جزء من الفشار العادي على 300 ملغ من البوليفينول، ضعف نسبة جزء من الفاكهة، وتتركز هذه المواد المضادة للأكسدة التي تحمي الخلايا من التلف أيضا في لحاء الذرة، ولكن حذار لا يلاحظ هذا التأثير المفيد على الصحة إلا عندما تكون الحبوب طبيعية دون الدهون، أو المملحة أو المحلاة بشكل معتدل.

الفشار صديق حقيقي لقمع الشهية

إذا كانت البروتينات تسهم أساسا في الحفاظ الجيد على الوظائف الأساسية للجسم، والدهون تشارك في توريد الطاقة التي هي ضرورية لعمل الخلايا، ولكن يبقى العنصر الأكثر إثارة للاهتمام في الحفاظ على الوزن هو الألياف.

لماذا الألياف مهمة جدا للجسم؟

هذه الأخيرة تعزز العبور المعوي، وبالتالي إجلاء بلعة الطعام وبالتالي الكوليسترول، وبكل بساطة إنها صديق حقيقي لقمع الشهية.

الفشار وجبة خفيفة معبأة بالبروتين 

واحد غرام من الفشار يحتوي على المزيد من البروتين والفوسفور أكثر من غرام واحد من رقائق البطاطس، وأفضل من ذلك، فإن الفشار يحتوي على المزيد من الحديد أكثر من البيض والسبانخ.

الفشار وجبة خفيفة مثالية للسيطرة على وزنك

الفشار هو وجبة خفيفة مثالية لأولئك الذين يتطلعون لتحقيق تخسيس الوزن: إنه لا يحتوي على السكر أو الدهون. وكوب من الفشار يحتوي على أقل من 31 سعرة حرارية.

الفشار لا يحتوي على الغلوتين

الذرة خالية من الغلوتين، فإنه يمكن أن يكون بديلا مفيد لتزيين سلطة، وإضافة القوام المختلفة إلى الأطباق الخاصة بك.

الفشار و الرجيم خطة غير مكلفة

الفشار و الرجيم واحدة من أرخص الدايت التي تعتمد على الوجبات الخفيفة التي يمكن العثور عليها في محل بقالة.

كيف تنقص وزنك مع رجيم الفشار؟

فقدان الوزن الذي يركز على الجمع بين الفشار و الرجيم، باعتبار أن الفشار هو غذاء مفيد وغير مكلف، وسهل وغني بالألياف، ويمكن أن يكون جزءا من اتباع نظام غذائي صحي منخفض السعرات الحرارية للتخسيس الصحي.

  1. تناول بعض الوجبات الصحية كل يوم، وركز وجباتك على الأطعمة الغنية بالبروتينات قليلة الدسم. إبدء أو إستمر في تناول الخضار والفواكه كجزء من الرجيم الصحي الخاص بك.
  2. تجنب الوجبات الخفيفة العادية خلال النهار، مع استخدم الفشار كوجبة خفيفة فقط، وإبقاء الفشار في جميع أنحاء المنزل في جميع الأوقات.
  3. التخلص من الوجبات الخفيفة الأخرى الغنية بالدهون والسعرات الحرارية.
  4. شرب الماء مع الوجبات الخفيفة بدلا من المشروبات الغازية أوغيرها من المشروبات ذات السعرات الحرارية المرتفعة مثل العصائر المحلاة.
  5.  طهي الفشار دون استخدام الزيت أو الزبدة للحفاظ على انخفاض السعرات الحرارية والدهون والصوديوم.

كيفية صنع الفشار في المنزل

يتم طهي الفشار باستخدام الهواء الساخن بدلا من الزيت أو الزبدة، ورش الاناء برشات زيت خفيفة في جميع الانحاء، وفق درجة حرارة متوسطة، ثم نقل حبات الدرة إلى الوعاء مع غلقه باحكام، حيث ستشعر بعد لحظات بفرقعات لكن لا تفتح الوعاء حتى توقفها، وأخيرا فتح الوعاء ببطء لرؤية انتهاء عملية الطهي.

كما يمكنك استخدام الميكروويف لتحضير الفشار في بضع دقائق، كل ما عليك القيام به هو إضافة ¼ كوب من حبوب الذرة في كيس الغداء، وطيه مرتين ووضع الكيس في الميكروويف.

إذا لم يكن لديك التوابل لرش الفشار، حاول استعمال بدائل صحية مثل زيت الزيتون والملح والفلفل، كما يمكنك أيضا رش القرفة ومسحوق الفلفل الحار لمزيد من النكهة.

أكلات أساسها الفشار

الفشار بالفانيليا والقرفة

عبر الفانيليا الساخنة المذابة على الفشار الساخن، والمرشوشة بالقرفة وقليل من السكر، حاول جعل هذه الوجبة الخفيفة

الغنية بالألياف بديلا عن الحلويات الثقيلة المعتادة مع جني فوائد القرفة، مما يساعد على استقرار مستويات السكر في الدم.

المكونات: زبدة غير مملحة، حبوب الفانيليا، مسحوق السكر، القرفة، الذرة، ملح البحر.

السعرات الحرارية: 203

 الفشار الحار

ضع حبوب الذرة مع مزيج من الفلفل الحار أو مسحوق الفلفل الحار، قطعا عشاق التوابل ضمن الوجبات الخفيفة سيعشقونها بلذة، وخصوصا عندما تحتوي ثلاثة أكواب من الفشار على 3.5 غرام من الألياف.

المكونات: زبدة غير مملحة، زيت نباتي،فلفل حار، ملح، مسحوق الفلفل الحار، الذرة.

السعرات الحرارية: 181

 الفشار بالليمون

النكهات اللذيذة في هذه الوجبة مع الجبن، ستجعلك تتناول وجبة خفيفة مالحة في حجم مناسب، تعدها بنفسك قبل العشاء، فلاتخف لن تفسد شهيتك.

المكونات: الذرة، قشر الليمون المبشور، الفلفل الأسود، ملح، زيت الزيتون.

السعرات الحرارية: 128

الفشار بالقدونس

مع المكونات الفريدة مثل زيت الكمأة، البقدونس المفروم ،وملح البحر الطبيعي، هذا الفشار الذوقي من المؤكد أن يقنع ذوقك وذوق أصدقائك أثناء جلسة لطيفة.

المكونات: الذرة، زيت الكمأة، ملح البحر، البقدونس المفروم.

السعرات الحرارية: 173

الفشار بالثوم

مخصص لعشاق الثوم مع مزيج الفلفل الحلو والجبنن، باعتبارها وجبة خفيفة من المفترض أن تساعد على تعزيز عملية التمثيل الغذائي.
المكونات: الذرة، والزبدة غير المملحة، والثوم المفروم، والجبن والفلفل الحار ،والملح.
السعرات الحرارية: 73

هل يعمل الفشار و الرجيم بشكل مقنع؟

توليفة الفشار و الرجيم بالمقارنة مع الرجيمات الأخرى، لا ينصح بها على نطاق واسع، والفكرة هي أن الفشار المملح وغير المملح منخفض في السعرات الحرارية، وقد يمكن أن يكون مرضيا ومقنعا للأشخاص الذين يتناولون في العادة الوجبات الخفيفة على مدار اليوم، ومع ذلك فإنه يدفع إلى الإحساس بالملل بسرعة، ويمكن أن يسبب بعض المشاكل، على الرغم من أنه لا يوجد شيء خاطئ في تناول الفشار كجزء من رجيم طبيعي.

الناس يميلون إلى إضافة الزبدة والملح بشكل كبير إلى الفشار لجعله أفضل، وهو أمر سيء لأن وجبة خفيفة صحية هي الآن غنية بالدهون والسعرات الحرارية والصوديوم.

الذرة يمكن أن تسبب مشاكل في الجهاز التنفسي واضطراب الجهاز الهضمي لدى بعض الناس، كما أن  الفشار يمكن أن يشكل خطر الاختناق للأطفال الصغار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *